الأربعاء، 31 ديسمبر، 2008

عدت اليكم مع عــام جــديــد سيكون سعيد



عدت اليكم مع عام جديد

وان شاء الله سعيد

والحمدلله 2008 أخيرا مشي

بكل احداثه السيئة

وبالرغم من اني خسرت فيه أغلب

ما تصورت اني كسبته

الا اني كسبت شيء مهم وهو صدقات كتير جدا

من خلال التدوين

صدقات عرفت معناها الحقيقي في

أزمة مريت بيها


كل سنة وانتم طيبين

عام سعيد عليكم يارب

وان شاء الله يكون احسن من اي وقت تاني


كل عام وانتم الي الله أقرب

الأربعاء، 10 ديسمبر، 2008

أســـــــــــتودعـــــكم الـــــــلـــــــه


وقـــررت الرحــــــــــــيل....

8

8

8

8

8

أوعوا تفهموا العنوان غلط

لا أزعل منكم ..هو ان أقدر برضه اسيبكم

امال مين هيفرسكوا غيري

لكن أنا مضطرة لقفل المدونة لفترة

لمروري بظروف خارجة عن أرادتي

وان شاء الله اقدر ارجع تاني

وادعولي اني ارجع (:

بجد كلكم هتوحشوني

وهزعل جدا اني مش هفرسكم الفترة اللي جاية

ده أخر بوست ليا وان شاء الله هقفل المدونة

الجمعه اللي جاية

هتوحشوني ..واكيد فرستي هتوحشكم

لو كنت ضيقت شخص منكم
أو فرست حد فسمحوني
بس اوعوا تنسوني

والي ان نلتقي ..أستودعكم الله

الأربعاء، 3 ديسمبر، 2008

عـــــــــــيدكم سعــــــــــــــــــيد




كل سنة وانتم طيبين ودايما معيدين


ومن اللحمة مش مكترين



ويارب كل سنة تكونوا بصحة وسعادة وخير



ويارب الكل يحقق أمالة وأحلامه



*********************


أنطلقت مني أحلي التهاني بالعيد


فأرجو من قلبك السماح لها بالهبوط


اهـــــداء خــــاص لنبض وريـــــــــــــدي






وطبعا مش نسيت العيدية





دي عديتكم كلكم








ملحوظة : الدولار شكله بقي كده بعد الهبوط اللي حصل في البورصة D:

الاثنين، 1 ديسمبر، 2008

تشـابــه الأرواح......

قد تلتقي بإنسان لأول مرة في حياتك
وبعد دقائق تشعر انك عرفته العمر كله
وقد تعيش طوال حياتك مع إنسان في بيت واحد
ثم تكتشف بعد سنوات طويلة انك لم تعرفه أبدا! الإنسان الغريب ليس هوالإنسان الذي لم تقابله من قبل
وإنما هوالإنسان الذي قابلته ولم تعرفه
وتحدثت معه ولم تفهمه، وعشت معه فازددت به جهلا
*******
الزمن لا يحل ألغاز البشر ولا يكشف سرهم.. ربما يزيدها تعقيداً
أو غموضاً..
أو إبهاما..
بعض الناس يضع قناعا على وجهه فإذا نزعت القناع رأيت وجهه الحقيقي
وآخر يضع أقنعة فإذا نزعت قناع أو جدت قناعاً
*******
يحدث أن ترى إنسان تختلف معه في كل شئ
وبعد دقائق من اللقاء تذوب كل هذه الفوارق وتختفي
وتشعر انك تقترب منه وهو يقترب منك فكراً أو مسافة أوشعوراً أو فهما
تسمع الكلمات قبل ان ينطق بها
تضحك للنكتة قبل أن يقولها
تقتنع بالرأي قبل أن يشرحه
ثم لا تصدق عينك أن هذا أول لقاء بينكما
هذا الوجه ليس غريبا عني
هذا الصوت مألوفا على أذني
وتتوهم انك رأيت هذا الإنسان في عالم قبل هذا العالم
ولا بد ان صداقة بينكما نشأت في الحياة الأخرى وانه جاء لتستأنف هذه الصداقة
الأرواح تتصافح قبل الأيدي وقبل العيون
*******
قد لا تكون هناك حياة أخرى قبل هذه الحياة
ولكن المؤكد انه يوجد تشابه بين أرواح الناس
قد تجد إنسانا لا يشبهك في مظهرك الخارجي
ثم تعجب عندما تجد انه يشبهك من داخلك شبها مذهلا
فيه مزاياك وله عيوبك
يحب ما تحب ويكره ما تكره
يعشق نفس الانغام
يشاركك الرأي في الناس والأحداث والأفكار
وكأنه كان ظلا لك لم يفارقك طوال حياتك
وأجمل شئ في الحياة أن تجد من يفهمك
من تجامله فلا يتصور انك تشتمه
من تمنحه قلبك فلا يرميه في صندوق القمامة أو سلة المهملات
ومن تسعده كلمة منك كأنها كنوز الارض
*******
كل إنسان له شبيه روحي
خلق من نفس الإحساس
والعواطف..
والأحلام..
قد يكون جالسا بجانبك ولا تراه
وصدقني.. إذا لم تلتقي به اليوم فسوف تلتقي به غداً

*******

الثلاثاء، 25 نوفمبر، 2008

أرجوكم محدش ينسي..






أنا قولت افكركم بس
وأكيد طبعا انتوا مش ناسيين
أنا عاوزة افكركم بيوم الجمعة
يــــــــــــــــوم بـــــــؤجــــــــة الخـــــــــــير
أتمني أن الــكل يشارك في الخير
عشان نقضي كلنا عيد سعيد
وربنا يقدرنا جميعا علي فعل الخير
يوم الجمعه ان شاء الله هنعمل خير وهنستمتع بتجمعنا
كمدونين زي كل مرة بنتجمع فيها
نتمني العدد المرة دي يكون كبير
هنستناكم معانا يوم الجمعه
وكل تجمع وانتم طيبين

الجمعة، 21 نوفمبر، 2008

قول للزمان أرجع يا زمان

مشاهد من الماضي : سيدة عجوز تستقل احدي المواصلات العامة فيقف مجموعة من الشباب دفعة واحدة
يفسحون لها مكانا للجلوس ..

فتاه او سيدة تسير في الشارع في امان بالغ واذا ماتعرضت لأي مشكلة ..تمتد لها مئات الأيدي بالمساعدة العاجلة مهما كانت صعوبة المشكلة

ابن ينحني كل صباح مقبلا يدي والدته ووالده اعترافا منه بالجميل لهما وتأكيدا علي كل معاني الأحترام والتقدير والتفاني في خدمتهما مهما طال بهما العمر

حبيب يهدي حبيبته ورده جمراء وعيناه تفيض رومانسية وقلبه ملئ بالمشاعر الدافئة مقدما لها وعودا صادقة في رغبة الرتباط بها مدي الحياه

مستمع لأغاني عبد الحليم وأم كلثوم ...مشاهد لأفلام تلتقط صورها من "كادر الأحترام" ..شاشة صغيرة تحترم أخلاقيات المجتمع ولا تقدم الا ما يدعوه للتماسك




مشاهد من الحاضر: شاب يجلس في المواصلات العامة بينما تدخل سيدة عجوز وامرأه حامل ورجل مكسور القدم وهو أخر "طناش" متشبثا بمكانه الي أخر محطة

فتاه تسير في الشارع وهي تظهر اكثر مما تخفي بينما مجموعه ذئاب يتحرشون بها ويهمون باغتصابها وقد يحدث ذلك بالفعل ..دونما اي تدخل من أحد

ابن يستيقظ من نومه علي "صراخ في وجه والديه"يتبادل معهما " الخناقات" دونما ذنب لهما وقد يصل الأمر الي حد"طعنة" من سكين في قلب احدهما ..دونما اكتراث من جانبه

حبيب يهدي حبيته شريطا من حبوب منع الحمل يخيف علاقتهما الآثمة بتلك الورقة الحقيرة "ورقة زواج عرفي" وبعد فترة تنتهي علاقة المتعه العابره وكأن شيئا لم يكن

مستمع لاغاني شعبولا وبعرور ...مشاهد لافلام من " كادر الفضائح" شاشات فضائيات تهدف الي تحقيق مصالحها علي حساب اخلاقيات المجتمع الذي من حقه –وقتها- ان يذهب الي الجحيم



فرق شاسع بين مشاهد الماضي ...ومشاهد الحاضر ...أنه الفارق بين الأزمنه رغم كأننا كبشر نصنع المشهدين بأنفسنا ... فهل بالأمكان ان نلقي نظرة عميقة علي مشاهد الزمن الجميل .. ومشاهد الزمن الردئ ... قبل ان نفاجا بمشاهد الزمن " ......... " في المستقبل؟؟!!

ولم يبقي سوا أن نقول نعيب زماننا والعيب فينا وما للزمان عيب سوانا

وتصبحوا علي خير من غير فرسة (:

الثلاثاء، 18 نوفمبر، 2008

احلي باقة ورد لأبو المدونين كلهم




حمدلله علي سلامتك
وبجد وحشتنا جداااااااا
ويارب تفضل معانا علي طول
الدنيا كلها نورت برجوعك
حمدلله علي السلامة

الخميس، 13 نوفمبر، 2008

ماذا أصابك يا وطن ؟؟؟ فاروق جويدة



أنـا من سنين لـم أره
لـكن شيئا ظـل في قـلـبي زمانا يذكـره‏..‏
***
عمي فرج‏..‏
رجل بسيط الحال
لم يعرف من الأيام شـيئاً
غير صمت المتـعبـين
كنـا إذا اشـتدت ريـاح الشك
بين يديه نـلتمس اليقين‏..‏
كـنا إذا غـابت خـيوط الشـمس عن عينـيه
شـيء في جوانحنـا يضل‏..‏ ويستكين
كنـا إذا حامت علي الأيام أسراب
من اليأس الجسور نـراه كـنز الحالمين‏..‏
كـم كـان يمسك ذقـنه البيضاء في ألم
وينظـر في حقول القـمح
والفئـران تـسكـر من دماء الكـادحين
***
عمي فـرج‏..‏
يوما تقلـب فـوق ظـهر الحزن
أخـرج صفحة صفراء إعلانا بـطـول الأرض
يطلب في بـلاد النـفـط بعض العاملين
همس الحزين وقـال في ألم‏:‏
أسافر‏..‏ كـيف يا الله
أحتمل البعاد عن البنية‏..‏ والبنين ؟‏!..‏
لم لا أحج‏..‏ فـهل أموت ولا أري
خير البرية أجمعين‏..‏
لم لا أسافر‏..‏ كلـها أوطـانـنـا‏..‏
ولأنـنـا في الهم شـرق‏..‏ بيننا نسب ودين‏.‏
لـكنه وطـني الـذي أدمي فـؤادي من سنين
ما عاد يذكرني‏..‏ نـساني‏..‏
كـل شيء فيك يامصر الحبـيبة
سوف يـنسي بعد حين‏..‏
أنا لـست أول عاشق نـسيته هذي الأرض
كم نـسيت ألوف العاشقين‏..
***‏
عمي فرج‏..‏
قـد حان ميعاد الرجوع إلي الوطـن
الكـل يصرخ فـوق أضواء السفينة
كـلـما اقـتـربت خيوط الضوءعاودنا الشـجن
أهواك يا وطني‏..‏
فلا الأحزان أنـستني هواك ولا الزمن
عمي فرج‏..‏
وضع القميص علي يديه
وصاح‏:‏ يا أحباب لا تتعجبوا
إني أشم عبير ماء النـيل فوق الباخره
هيا احملـوا عيني علي كفي
أكاد الآن ألمح كل مئذنة
تطـوف علي رحاب القاهره‏..

هيا احملوني
كـي أري وجه الوطـن‏..‏
دوت وراء الأفق فرقـعة
أطاحت بالقـلوب المستـكينه
والماء يفتـح ألف باب
والظـلام يدق أرجاء السفينه
غاصت جموع العائدين تناثـرت
في الليل صيحات حزينه
***
عمي فرج‏..‏
قـد قام يصرخ تـحت أشـلاء السـفينه
رجل عجوز
في خريف العمر من منكم يعينه
رجل عجوز ....آه يا وطني
أمد يدي نحوك ثم يقطعها الظـلام
وأظل أصرخ فيك‏:‏ أنقذنا‏..‏ حرام
وتسابق الموت الجبان‏..‏
واسودت الدنيا وقـام الموت
يروي قصة البسطاء
في زمن التـخاذل والتنـطـع والهوان‏..‏
وسحابة الموت الكـئيب
تـلف أرجاء المكـان
***
عمي فرج‏..‏
بين الضحايا كان يغمض عينـه
والموج يحفر قبره بين الشـعاب‏.‏
وعلي يديه تـطل مسبحة ويهمس في عتاب
الآن يا وطـني أعود إليك
تـوصد في عيوني كل باب
لم ضقـت يا وطني بـنـا
قد كـان حلـمي أن يزول الهم عني‏..‏ عند بابـك
قد كان حلمي أن أري قبري علي أعتابـك
الملح كفـنني وكان الموج أرحم من عذابـك
ورجعت كـي أرتاح يوما في رحابك
وبخلت يا وطني بقبر يحتويني في ترابك
فبخلت يوما بالسكن
والآن تبخـل بالكفـن
ماذا أصابك يا وطـن‏..

الجمعة، 7 نوفمبر، 2008

دنيا عجب...



عجيبة هذه الدنيا ....


فها نحن نعيش في هذه الحياة التي تعد كتلة من الغرائب ..و خلال حياتنا نواجه مشاعر مختلطة ..تتبدل بين لحظة و
أخرى ..و لكن العزاء الوحيد أن هذه الحياة هي جملة من العجائب ..!!


كثيرا ما قابلت أناس..

لم أكن أعرفهم يوما ..

تقوى علاقتي بهم على غير المتوقع ..

أستمتع معهم ..و نعيش أوقاتا جميلة ..

و لكن و في وسط كل ذلك ..تأتي الحياة لكي تسلب مني فرحتي ..

فتفرق بيننا..و لا أجد فرصة للقائهم ..فأحفظ ذكراهم و تبقى ساكنة في قلبي ..




كثيرا ما أقابل أناس …

أعتبرهم أخوانا قبل أن يكونوا أصدقاء ..

يصبحون جزءا من عالمي..

فأشاركهم همومي و لكن للأسف...

سرعان ما يأتي اليوم الذي أندم فيه على لقائهم !!






أقابل أناس ..يعتبرون أروع ما في الحياة ..


تتلألأ الأيام بوجودهم ..


فهم نعم المعادن الثمينة..


أتقاسم معهم أوقاتا مسلية ..


أندمج معهم بسرعة كبيرة ..


أصبح أقرب إليهم من أنفسهم ..


عندها لا أتخيل الحياة من دونهم ..


و فجأة يأتي شبح الموت لكي يخطفهم مني ..


عندئذ لا أملك سوى ذرف دموع الفراق على غيابهم !!




أقابل أناس ..سكن الحقد قلوبهم ..


و استبدت بهم النزعات الشيطانية ..


و لكني مع ذلك أحاول أن أصلحهم ....


و في النهاية أكتشف أنني لسنت سوى دمية ..يتلاعبون بها ..


و أنني كنت أجري خلف سراب !!


مع كل تلك المشاعر المعقدة و التي تروي قلبي ..


و حين أقابل كل هؤلاء ..فإن القلب يصبح قاحلا جافا ..


لا يستوعب المزيد من الجراح ..أو المزيد من الآلام ..


يظل ينزف حتى يصبح جرحا عميقا يصعب مداواته

فإلى كل من تسبب لي بذلك ..أشكركم ..فلم أعد أملك قلبا !!

الأحد، 2 نوفمبر، 2008

عيد حب مش زي أي عيد ..عيد حب حقيقي

تحديث هام جداااااااا
نتمني الكل يشارك في يوم التبرع بالدم يوم 7/11
التجمع اما المصل واللقاح في الدقي الساعة 9.30
الدعوة من مدونة بنت خيخة
والمشاركة التانية
بؤجه الخير يوم 28/11 التفصيل في مدونة بيكا
الدعوة من آبي وداليا
نتمني الكل يشارك معانا



(من أجمل ما قرأت)


هو: كل سنة وانتي طيبة عيد الحب بعد يومين

هي: وانت طيب ..أن لهذا العيد ذكري عزيزة في قلبينا ..فقد كان لقاءونا الأول في مثل هذا اليوم

هو: في هذا اليوم سنحتفل بعيدين عيد الحب.... والعيد الثاني لميلاد حبنا

هي: أن صاحي هذا العيد هو الكاتب الكبير مصطفي أمين رحمه الله

هو: لنقرأ الفاتحة علي روحه وندعو الله أن يشمله برحمته ويدخله فسيح جناته

هي: ليت أمي كانت معنا لتشاركنا هذه السعادة .. أنني أذكر لها تضحياتها من أجلي وكيف

ذاقت الحرمان من بعد وفاة والدي حتي توفر لنا حياة

هو: اذن لنذهب الي قبرها ونقرأ لها الفاتحة

هي: وجارنا هذا الرجل الثري الذي يعيش وحيدا لا زوجة له ولا ولد ولا أحد يرعاه او يزوره

اليس من الواجب ان نسأل عنه في عيد الحب ونقدم له باقة من الزهور

هو: سأنتهر الفرصة واتصل ايضا بزملائي وزميلاتي الذيت قضيت معهم ايام طفولتي

وصباي وأحلي أيام عمري ..أهنئهم وأطمئن عليهم

هي: سأتصل بأستاذي الذي اشرف علي اعداد رسالتي للماجيستيروأهنئه بعيد الحب انه كان

صاحب فضل علي فعندما علم أنني لا املك ثمن الكتب أشترها لي من ماله الخاص

هو: وهذا الصبي المريض بشلل الأطفال أبن عم محمد بواب العمارة المجاورة الا يستحق منا

أن نقدم له مساعدة في عيد الحب ..فإن والده فقير لا يملك مصاريفه

هي: كم انا سعيدة بهذا العيد أنه يحمل الكثير من المعاني

السامية ليت كل الناس يفعلون مثلنا

*****************************


الحب الحقيقي ليس ليوم واحد فقط وأنما لأعوام كثيره

نتذكر أحبائنا الذين فقدناهم نقرأ لهم الفاتحه ونضع علي قبورهم الزهور

نتصل بأصحاب الفضل علينا نقول لهم كلمة شكر وعرفان

ننسي ضغائننا وخلافاتنا ونطهر قلوبنا من الحقد والكراهية


فهذه دعوة لحب حقيقي


تحياتي الي من هو كل حياتي

والدي الحبيب

الخميس، 30 أكتوبر، 2008

هو فين الحق ....ومين الصادق ومين الكداب؟؟؟؟


طبعا كلنا سمعنا عن قضية نهي رشدي المخرجة اللي اتعرضت من قبل شاب للتحرش والمحكمة حكمت لصالحها علي المتهم بالسجن 3سنوات .. الكل فرح بالحكم لانه هيكون رادع لاي شخص يحاول يعمل كده

الكل واقف مع نهي ومساندها والكل بيقول انها بنت جدعه مسبتش حقها يضيع خوفا من الفضيحة

لكن بعد صدور الحكم لصالح نهي حصلت مفاجأه من النوع الصاعق ..

صديق عزيز بعتلي رسالة محتواها الخبر ومصدره ودعوة لأنضمام لجروب ضد نهي علي الفيس بووك

الخبر بيقول

محامية نهي اتخلت عنها واستأنفت القضية لصالح المهتم للأسباب التاليه:


قالت نجلاء لـ «المصري اليوم»، إنها توصلت لمعلومات عن المدعية، جعلتها تقرر التخلي عنها بعد ٣ أيام من صدور الحكم، هي أن «نهي» من عرب ٤٨ ومولودة في يافا شمالي تل أبيب وتحمل جواز سفر إسرائيلياً،
كما سبق أن اتهمت ضابطاً فرنسياً بالتحرش بها أثناء وجودها في فرنسا قبل عام ونصف، وحصلت منه علي تعويض. وأوضحت المحامية تفاصيل معرفتها بهذه المعلومات،
وقالت إنها كانت معها في مقابلة تليفزيونية علي قناة M.b.c وأن المذيع قال لنهي: «حالات التحرش دي مابتحصلش حتي في إسرائيل»، فردت عليه الفتاة: «إسرائيل دي دولة محترمة»



وياريت كمان تشوفوا التعليقات اللي علي الخبر

**************************************************


بصراحة انا اصيبت بما يشبه الصدمة وحسيت اني مضروبة علي راسي وحسيت بتشتت ولخبطة شديده

ياتري مين صح ومين غلط؟؟

ولو المحامية صح هل معرفتش شيء عن نهي اللي بعد الحكم؟؟

ولو نهي كدابة أشمعني اتهمت شريف بالذات ليه مش حد تاني ؟؟

طيب فين الشهود وليه اتفقوا مع نهي؟؟؟
ولو نهي من عرب 48 ده يعني انها كدابه ..طيب ليه؟؟

أسأله كتير جدا مفيش ليها اي اجابة وأتمني مع الوقت حد يوصلنا لأجابة

وأتمني المظلوم يترد له حقه والظالم يتعاقب

والا هنكون عايشيين في غابة تحكمها القوة وليس العدل

الجمعة، 24 أكتوبر، 2008

عــــــــوود أحـــــــــــــــــمد للــــــــــــــنت

أزيـــــــــــــكم أفتقــــــــــدتكم .... وأفتقدت التدوين
بعد عودة المأسوف علي شبابه النت ولانه كان مفصول من فترة طويلة (الله يسامح الا كان السبب)
فكرت أكتب بوست عن أيه حضرت بوست جديد فقولت أرحمكم شوية من فرستي (:
ولان برنسيس بتنبسط جدا من فرستي قولت أغيظها شوية وأحرمها من الفرسة دي (:
ووصلتني رسالة حلوة جدا بس مش هتفرح البنوتات قوي ):
فبأعتذر لهم من قبل ما يشوفوا البوست (بس بصراحة دي الحقيقة) ههه
*********************************
البنت قبل الزواج وبعده
في مصــــــــــر
وفي الدول العربية (:
الــزواج أوله ....وأخره


تحياتي ليكم ومن غير زعل (:

السبت، 11 أكتوبر، 2008

يوم رائع للغاية ومن غير اي فرسة ....

تحديث هام
نظرا لان النت فصل عندي في البيت من فترة وبقي الحال علي ما هو عليه حتي الأن
وده شيء طبعا يدعو للفرسة
هدخل في مرحلة بيات شتوي لغاية ما يرجع النت
يعني بالعربي هتستريحوا مني الفترة دي لغاية ما النت يرجع
ويارب النت يرجع بسرعة
استنوني قريبا
**************************************
وصلتني دعوة علي الفيس بووك لحضور مناقشة كتاب ما تيجي ننجح للرائع مصطفي فتحي

تصورت ان الكتاب عن التنمية البشرية البحته وأفتكرت اني متعقدة من التنمية البشرية بسبب دكتور فرسني أيام الجامعة هههه

لكن بجد الكتاب رائع للغاية ولما بدأت قرأته مقدرتش أسيبه اللي لما اخلصه كله

الكتاب في دفعه قوية للنجاح وفيه نماذج شبابية ناجحة جداااااااا وبالرغم من أن الكتاب صغير جدا (ودي أحدي مميزاته) عشان محدش يقول الكتاب كبير مش هالحق أقرأه الا انه مكتوب بطريقة شيقه جداااااااا ورائعة للغاية

أما عن مؤلف الكتاب مصطفي فتحي فهو انسان رائع للغاية ونموذج ناجح لشاب مصري وأتمني له النجاح الدائم

واقوله بجد انبسط جدا للتعرف عليك ومتشكرة جدا علي توقيعك للكتاب وهننتظر الكتاب التاني ليك بفارغ الصبر


أما عن الحضور فالكل اشاد بروعه الكتاب والكل استفاد منه

ناس كتير جدا حضرت

من مجلة كلمتنا شيماء وحنان ومروة و جهاد صلاح اللي سعدت بمعرفتهم

وصحفيين من روز يوسف

أما عن المدونين اللي حضروا فطبعا خالو أحمد الصباغ ... كنت رائع جدا يا أحمد والله ابدعت يا خالو

رامز اللي حضر مخصوص من المحلة

محمد الكومي وابن حجر العسقلاني ...سعدت جدا بالتعرف عليهم

وزة وخيخة ...أنبسط اني شوفتكم وياريت كنت حضرتوا معانا كنتو هتنبسطوا جدا

وحضر اللي بيفجأني دايما محمد الغزالي واللي كعادة حضر في هدوء وانسحب في هدوء ( وطبعا كالعادة مش هقدر احط صورته )

ولازم اوجه شكر خاص للأستاذ كريم الشاذلي القائم علي دار أجيال للنشر


اليوم كان رائع جداااااااا

والكتاب مفيد وغاية الروعة

مليووون مبروك لمصطفي وأتمني لك النجاح دائما أبدا

شوفوا بقي الصور

غلاف الكتاب



مصطفي وخالو أحمد


كريم الشاذلي ومصطفي ونظارة خالو أحمد (:

باقي الصور في الألبوم علي الفيس بووك

http://www.facebook.com/album.php?aid=39560&id=840423216&ref=share

وكمان كان في فيديو لابداع خالو احمد الصباغ ومناقشة مصطفي عن الكتاب

لكن للأسف طار من الموبيل قبل ما أنزله

الله يسامح اللي كان السبب يلا بقي سلام ومن غير فرسة

الاثنين، 6 أكتوبر، 2008

هل العيد كان سعيد؟؟!!

أنتهيت أيام العيد والأجازة وكل سنة وانتوا طيبين
أتمني تكونوا قضيتوا عيد سعيد
********************************
فوجئت بخبر غريب في برنامج العاشرة مساءا فكرت ان الخبر ده مجرد اعادة لحادث حدث في أحد الأعياد السابقة ...لكن فؤجئت ان الخبر لسه جديد جدا واللي أكدلي كده أتصالات أصدقائي واللي اكدولي الخبر بالصور اللي تسببت في فزعي
ومفاد الخبر بيقول
عشرات الشبان يهاجمون فتيات في عودة لحوادث التحرش بالقاهرة
عادت حوادث التحرش الجماعي بالفتيات للظهور خلال أيام عيد الفطر في مصر، حيث ألقت أجهزة الأمن على عشرات الشبان قاموا بالتحرش بفتيات في أحد أحياء القاهرة.وكان نحو 150 شابا تجمعوا في شارع جامعة الدول العربية بحي المهندسين في القاهرة على رصيفي الشارع، وهاجموا الفتيات والنساء المارات، ووصل الأمر إلى حد تمزيق ملابس بعضهن.وألقت أجهزة الأمن القبض علي ٣٨ شاباً، وتحفظت علي ٣ فتيات من ضحايا التحرشات للاستماع إلي أقوالهن، بحسب تقرير نشرته صحيفة "المصري اليوم" القاهرية السبت 4-10-2008.

وكانت أجهزة أمن الجيزة قد تلقت إخطارات من شرطة النجدة المتواجدة في شارع جامعة الدول العربية، تفيد تجمع أعداد كبيرة من الشباب تتراوح أعمارهم بين ١٥ و٢٢ سنة على أرصفة الشارع، وأنهم يرتكبون أفعال تحرش جنسي بالفتيات
*************************************************************************
ناس كتير أكدوا ان العدد أكتر من 150شابا والشيء المفزع أكتر ان سن الشباب صغير جدا
كنت متصورة ان اول مرة يحصل فيها الموضوع ده كان بسبب الفيلم اللي اتعرض في احدي السنيمات في وسط البلد
لكن يظهر ان دي أصبحت ظاهرة مرتبطة بكل عيد
لكن يا تري هل الشاب اللي بيعمل كده مفكرش ان من الممكن ان أخته أو والدته ممكن تتعرض للموقف ده علي ايد أي شاب تاني
وياتري ليه ده بيحصل ؟؟ ومين السبب ؟؟ الشاب ؟ والا البنت؟
والا سوء التربية والمواقع الأباحية علي النت اللي أصبحت شيء عادي دلوقتي
الموضوع في حد ذاته محزن للغاية
لما سمعت الموضوع ده أفتكرت حديث مهم جدا في حياتنا
يقول النبي- صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم-: "البر لا يبلى، والذنب لا يُنسى، والديان لا يموت، ابن آدم اصنع ما شئت فكما تدين تدان"،
يا تري كل شاب منهم هيرد الدين اللي عليه أزاي ؟؟؟
ياتري هيقدر يشوف أخته أو زوجته أو بنته في نفس الموقف؟؟
نسأل الله الثبات والعافية
وأدعو الله بالا ينزل علينا غضب منه
فهو أرحم بنا من أنفسنا

الثلاثاء، 30 سبتمبر، 2008

عيد سعيد علي جميع الأمة الأسلامية ( خالف تعرف....)

كل سنة وانتم طيبين ودايما معيدين
ويارب كل سنة تكونوا بصحة وسعادة وخير
ويارب الكل يحقق أمالة وأحلامه
وأوعوا بقي تنسوا العيدية
يلا زي الشاطرين بقي سيبوا لي العيدية
ههههه عيد سعيد عليكم يا رب

خالــــــــــــــــــــف تعــــــــــــــــــــــــــــــترف
انا قرأت الخبر ده واستغربت جدا واكيد طبعا أتفرست... نقلت لكم الخبر عشان تتفرسوا شوية بس اكيد انتوا تعرفوه..
أفادت وسائل الاعلام المحلية يوم الاثنين بأن السعودية ومعظم جيرانها سيحتفلون بعيد الفطر يوم الثلاثاء.
وأفادت التقارير بأن البحرين والكويت والامارات العربية المتحدة وقطر واليمن والاردن والمناطق الفلسطينية ستبدأ عطلة العيد يوم الثلاثاء.
وكانت ليبيا قد أعلنت يوم الاثنين أن العيد يوم الثلاثاء.
وفي القدس أعلن الشيخ محمد حسين المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية ان الاثنين هو المتمم لشهر رمضان الفضيل وعليه يكون يوم الثلاثاء أول أيام عيد الفطر السعيد.
وفي لبنان أعلن مفتي الجمهورية الشيخ محمد رشيد قباني في بيان أنه ثبت بالوجه الشرعي أن يوم الثلاثاء هو أول أيام عيد الفطر.
ولكن دار الافتاء المصرية أعلنت أن يوم الاربعاء هو أول أيام العيد.
***********************************
الغريبة واللي انا مش فهماه فعلا احنا ليه بنختلف حتي في الصيام والعيد ..وبعدين ما كل صومنا مع بعض السنة دي
هو صحيح ليبا صاموا قبلنا بيوم (علي مبدأ برضه خالف تعرف) الا ان الكل دلوقتي هيعيدوا سوا يبقي ليه احنا نختلف
نفسي نجتمع مرة علي شيء واحد.....
انا هسكت وخلاص وبلاش فرسة وكل عيد و انتم طيبيين

الجمعة، 26 سبتمبر، 2008

رابطة المتفرقعين


رابطة المتفرقين
فكرة لمدونة هي يمكن تكون فكرة مجنونة شوية
صاحبة الفكرة هي همس صاحبة مدونة متغاظة أند مفروسة
هي قالت لي علي الفكرة وعجبتني
وهي عبارة عن اننا نحكي كل التجارب اللي مرينا بيها
صداقة فشلت لسبب ما أو أرتباط فاشل أو ناجح
أكيد هنستفيد من كل اللي حصل لينا
لكن برضه مستنين رأيكم في المدونة دي
ونرجو تقولوا لنا علي رأيكم بكل صراحة
رابط المدونة دي
مستنيكم وياريت قولوا رأيكم
وعيد سعيد عليكم

السبت، 13 سبتمبر، 2008

أنهاردة أجازة من الفرسة ...

تحديث هام:
عشان خاطر القمر
امبارح لما كنا في زيارة مستشفي الأطفال حدث موقف طريف جدا بيني
وبين شيماء سمير(زهرة) ولان أحنا الأتنين زهرة كان اللي ينادي ويقول يا زهرة
أحنا الأتنين بنرد في نفس الوقت
وعشان ميحصلش غلط تاني هرجع لأسمي اللي أشتهرت بيه وسط أصحابي
وهو زهرة الجنة وليس زهرة فقط
وعشان خاطرك يا زهرتي انا رجعت لأسمي القديم
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
انهاردة مفيش فرسة خااااالص ..طبعا هتسألوا ليه؟؟؟
لان أنهاردة قضيت يوم حلو جداااااا مع اغلبية المدونين في مستشفي أبو الريش للأطفال
بجد اليوم كان حلو جدا ورائع ..قابلت ناس كتير وأتعرفت عليهم
* أستاذ ابو خالد .. فرحت جدا أني قابلتة لاني كان نفسي أشوفة من زماان
* أخي شريف صاحب مدونة ليل القاهرة ..أتشرفت بالتعرف عليه
* أحمد الصباغ .. فضل طول الوقت ياخد صور للمدونين ..أسعدني مقابلته
* داليا صاحبة قوس قزح وكمان Appy ..كانوا شعلة نشاط بجد جزاهم الله كل خير
* صديقتي العزيزة نونا .. كان وجودها مفجأه بالنسبة لي وبجد أسعدني تواجدها جدا
* صديقتي الجميلة همس..بالرغم من أنك خضتيني انهاردة اول ما شوفتك لكن فرحت جدا بالمقابلة دي
* محمد الغزالي.. انبسطت بحضورك للمستشفي اليوم
* رشا ونرمين .. بجد بجد أتشرفت بمعرفتكم اتمني اشوفكم مرة تانية
* جنة ..أتشرفت جدا بمعرفتك بالرغم من أني قضيت وقت قليل جدا معاكي
* سو .. ما شاء الله نشاطه كان واضح جدا جزاه الله كل خير
* المفقوعة مرارتها..أسعدني التعرف بيك للغاية وفي تواصل دائم
أما المفاجأة بجد واللي مكنتش متوقعاها
* شيماء سمير .. بجد ياقمر مكنتش متوقعة أشوفك أنهارة ..فرحت جدا لما شوفتك وأتمني أقابلك مرة تانية
***********************************
** طبعا في ناس كتير مقدرتش اتعرف عليهم لكن بجد التواجد ده كان هايل وأتمني دايما يزيد ويكون علي طول مش يوم واحد في السنة وبس
** وبرضه في ناس اتكلمت معاهم بس مش عرفت أسمهم وفرحت جدا من كلامي معاهم
** وناس اتمنيت التعرف عليهم لكن الوقت والزحمة مش ساعدوني علي كده
********************************
* أتمنيت ان في ناس تحضر لكن للأسف الوقت مساعدهمش ..ربنا يعينهم علي مشاغلهم
وأسفة لو كنت نسيت أي شخص من الحضور
وأتمني دايما أننا نجتمع علي الخير وجزاكم الله كل خير علي أعمالكم
وكل سنة وأنتم طيبين

الخميس، 4 سبتمبر، 2008

أخبار لكن تفرس ...

" ضحايا المسلسلات التركية"
قررت احدي السيدات الاردنيات المتابعة للمسلسل التركي "سنوات الضياع" دعوة الجارات والأقارب من النساء الي تناول الحلوي في الحلقة التي تضع فيها لميس " بطلة المسلسل" مولودها !!!
وكانت سيدة اردنية اخري نذرت ببح خروفا في الحلقة التي ستضع فيها لميس مولودها وبررت السيدة ذلك بالمعاناه التي واجهتها لميس خلال فترة حملها !!!
وفي السعودية تسبب المسلسل المذعوم في انهاء عقد خادمة وترحيلها لبلادها نهائيا فقد كشف تقصيرها في واجباتها عندما حان موعد أجازتها السنوية حيث طلبت تأجيل سفرها لحين أنتهاء المسلسل الأمر الذي دفع رب الأسرة للاستغناء عنها!!!
أنتهي الخبر
* أقولكم الحق أنا مش أعرف المسلسل ده ولا مسلسل نور اللي عمل ضجة من فترة لكن يا تري مهما كانت قصة المسلسل شيقة او جميلة هل تدفعنا أننا نتصرف " بالهيافة" دي .... أسفة علي التعبير ده لكن ده أقل شيء أقدر أوصف بيه التصرفات دي ....لآنها تصرفات هايفة جدااا
********************
" المفتري "
قضت محكمة أسلامية في نيجيريا باعدام رجل تزوج 80 أمرأة في وقت واحد ..قائلة ان الشرع الأسلامي لا يجيز الزواج بأكثر من أربعة نساء في آن واحد وأمهلت الرجل أربعة أيام لتطليق 76 أمرأه والا سيعاقب بالأعدام
والطريف في الخبر أن الرجل يبلغ من العمر ستون عاما
أنتهي الخبر
* ولا تعلــــــــــــــــــــــــــــــيق
*********************
" حرب نسائية"
شهدت أحدي المناطق التابعة لمحافظة القاهرة ضبط أغرب واقعة سرقة عندما حاول أحد المسجلين خطر سرقة حقيبتي يد لسيدتين الا أن المحاولة باءت بالفشل بعد أستغاثهما بالمارة وتمكنت ثلاث سيدات من القبض علي اللص والتفت حولهم عشرات السيدات وأنهلن عليع ضربا بالأحذية وبعد نقل اللص الي المستشفي للعلاج
أنتهي الخبر
* الخبر طريف جدا .. اعتقد أن اللص ده هيعتزل المهنه ومش هيعنل كده تاني أبدا أبدا D:
لكن لازم كل راجل ياخد باله كويس جداا لآنه واضح أن الستات رفعت شعار " أخد حقي بأيدي"

الخميس، 28 أغسطس، 2008

لا أحتاج سوي دعائكم....فأرجوكم الدعاء

أشكو لك ربي وحدك
ربي غلقت الأبواب إلا بابك يا كريم
تعلم سري و جهري
أنت وحدك قادر علي تفريج همي
أنت وحدك القادر علي تغييرما بي و دفع الشر عني
ربي أسألك أنت وحدك و أطلب منك أنت وحدك و أتوسل إليك أنت وحدك و أرجوك أنت وحدك سبحانك أنت وحدك تعلم ما بي و ما ألم بي من هم و كرب ربي أني مسني الضر و أنت أرحم الراحمين
سبحانك أنت غياث المستغيثين
سبحانك أنت معطي السائلين
سبحانك أنت مجيب المضطرين
سبحانك أنت من يملك خزائن السموات و الأرض
سبحانك أنت مقلب القلوب
إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين
لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين
لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين

اللهم إليك أشكو ضعف قوتي وقلة حيلتي وهواني على الناس ياأرحم الراحمين ...أنت أرحم الراحمين وأنت رب
المستضعفين ...إلى من تكلني إلى عدو يتجهمني...اأم إلى صديق مكلته إمري؟...إن لم يكن بك غضب علي فلا
أبالي... إن لم يكن بك غضب علي فلا أبالي ولكن عافيتك هي أوسع لي...أعوذ بنور وجهك الذي أضاءت له السموات
و الأرض وأشرقت له الظلمات وصلح عليه أمر الدنيا والأخرةأن ينزل بي غضبك أو يحل علي سخطك لك العتبى حتى
ترضى ولاحول ولاقوة إلا بك
أخواني وأخواتي احتاج دعائكم
فلا تنسوني بدعوة بظهر الغيب

الثلاثاء، 19 أغسطس، 2008

وأشمعني أنا ؟؟!!




الفرسة دي المرة دي مختلفة تماما .... هتسألوني ليه؟؟ أقولك ليه ...

أصل اتفرست من نفسي المرة دي D: .. المهم احكيلكم اللي حصل


طبعا أنتوا عارفين ان رمضان قرب " كل سنة وأنتوا طيبين " المهم ان من سنة تقريبا بدأت أشتري فوانيس رمضان....


في حدود خمس فوانيس " مش تفهموني غلط مش ليا طبعا" الفوانيس دي لأبن اختي وباقي أطفال العيله وطبعا عشان انا خالتو ... لازم


أشتري فوانيس وأدي عيدية وأشتري هدايا أعياد الميلاد .... وطبعا أشتريت امبارح خمسة فوانيس بس طبعا مش زي فوانيس زماان


فوانيس شكلها غريب جدا وكماان أسعار ناااااااار وكان لازم الفوانيس تكون متطابقة من حيث شكلها " والا تقوم حرب عالمية بس بين


أطفال العيلة "


بس بيني وبينكم حسيت بجو رمضان وكمان أفتكرت أيام زماان " مش زماان قوي يعني " لما كان عندي فانوس وكنت بنوره من بعد
الفطار لغاية السحور ..


وحسيت بحزن شديد جدا لان مفيش حد بيجيبلي فانوس دلوقتي زيما كان بيحصل زماان " وطبعا أتفرست من نفسي جدااااا" لاني أشتريت


خمس فوانيس ومش جيبت لنفسي .... بصراحة كان نفسي جدا أشتري فانوس لنفسي حبيت افتكر بيه أيام وحشتني جدا وتفسي أنها ترجع
بس لاقيت نفسي أترجعت عن الفكرة...


ولما وصلت البيت لاقيت الأساتذة الصغار عندهم خبر أني اشتريت لهم فوانيس ...وطبعا اول ما دخلت من الباب لاقيت هجوم حصل عليا


وترحيب غريب منهم " وطبعا أتفرست أكتر... أصل الترحيب ده مش بيحصل الا في أعياد ميلادهم " المهم لاقيتهم واقفين ومش عاوزين


يتحركوا " وانا عاملة اني مش واخدة بالي" فتبرع الأستاذ يوسف وقال : ( خاتو ..هاتي يلا افانوس) وطبعا هو يقصد ( خالتو ..هاتي يلا
الفانوس ) D:


وطبعا مضطرة طلعت الفوانيس وكلي اسف لاني عارفة أنها مش هتفضل سليمة لغاية أول يوم رمضان ... وبعد ما اخدوا الفوانيس مشفتش


حد منهم لباقي اليوم حتي وقتنا هذا ..وطبعا قضيت باقي اليوم في استعادة ذكرياتي عن فانوسي العزيز " وطبعا الفرسة كانت لسه مستمرة
جوايا" وأتمنيت لو كنت جيبت فانوس ....


ودخلت ماما وانا منهمكة بالتفكير وسألتني كالعادة : مالك كده بتفكري في ايه..في موضوع مهم ؟؟


قلت : اكيد يعني ... فرحت ماما جدا "وفكرت أنه موضوع خطوبة D: " وطبعا انا خيبت أملها وقلت لها : كنت عاوزة أشتري

فانوس أشمعني أنا ؟؟!


وكان رد فعل ماما انها بصيت لي وسكتت "وطبعا بتقول في بالها البنت دي حصلها شيء بعقلها"


ورجعت انا لتفكيري في الفانوس ... وفي نفس الوقت رن تليفوني ولاقيت صديقتي علي التليفون ... واول ما سمعت صوتها قولت لها


عاوزة اشتري فانوس زي زماان ... طبعا صديقتي حسستني اني طلبت طلب غريب !! مش عارفة ليه ..هو عيب يعني ؟؟


قفلت التليفون وفكرة اني انزل اشتري فانوس بتلح عليا جداا... وبسرعة غير معتادة كنت مستعدة للنزول ....ونزلت لمحل لسه محتفظ


بأشكال الفوانيس القديمة ..ولاقيت فانوس يشبه فانوسي القديم فرحت جدا بيه ..كأني رجعت لأول مرة أمتلكت فيها فانوس


وأستغرب صاحب المحل أني أشتريت فانوس شكله قديم بالرغم من وجود اشكال جديدة ... ولما عرف انه يشبه فانوسي القديم


أستغرب أكتر لان قليل جدا دلوقتي اللي يتمسك بأيام زمااان..... المهم أشتريت الفانوس وكملت طريقي للبيت وانا شايله فانوسي


وحسيت وقتها اني سعدية جدااااا.... وكل سنة وانتم طيبين

الخميس، 24 يوليو، 2008

والحكاية أصلها ...حكاية زواج


منذ فتره طويلة لم اضف اى فرسات ..ليس هذا من قلتها ..فما اكثر الفرسات تلك الايام ..فقط رأفة باحوال المفروسين والمفروسات من أصدقائي ...لكن اعذرونى ..الموضوع اللى هكتبه انهارده فرسنى جدا اوى خالص....


يعنى مش قادره احطه فى قلبى واسكت ...لانى ممكن اطق وافرقع ...في حد معين انا عارفاه


هيقول واحنا مالنا المهم ان دمه مش يتحرق فانا بقول من دلوقتي معلش احنا اصحاب فاستحملوني شوية


باختصار كده الموضوع هوه عن بعض الافكار الخاطئه اللى تخص موضوع الزواج ...سواء لدى الشباب او الشابات او الاهل ..وطبعا حتى لا يتهمنى البعض بالتحيز ...ويستدعى منظمة حقوق الانسان ..انا هبدأ بالبنات اليومين دول للاسف موضوع الزواج ده مثار الى ابعد حد ...فى كل جلسه تلاقى الموضوع ده حاشر نفسه كده وانا قاعدة مع اصحابى ..تلاقى الحكايات عن العرسان ومواقفهم العجيبه وانا مع الاقارب .. ..ودى من الحاجات اللى فرسانى بجد من البنات ...مش كل حياة البنت المفروض يبقى محورها الموضوع ده ...بعض البنات بتتعلم ...عشان العريس قبل ما تنزل من البيت تلبس كويس ...عشان يمكن يقابلها العريس تتكلم فى جلسه معينه بطريقه معينه ...يمكن تعجب حد من اللى قاعدين ويبقى العريس.....وغيرها وغيرها (بجد بجد حاجه تفرس )


العجيبه بقى الاهل فى البيت ...بيبقوا غالبا عايزين يوجهوا البنت فى الاتجاه ده وبس (خاصة الام)


*اقلعى النضاره دى وانتى راحه فرح صحبتك ((شكلك فيها زى ابله فضيله )...


*يابنتى حطى شوية بويه على وشك كده بدل ما انتى بهتانه وعدمانه كده ...


*اقلعى الكوتش ده والبسيلك حاجه بكعب كده ذى البنات ...


*تعرفى نفسى افرح بيكى اوى...البنت تستهبل وتقولها (ان شاء الله ياماما اخد ترقية في شغلي قريب)...

تروح الام بصالها بصه عدوانيه وتتنهد تنهيده عميقه وتقولها :ترقية..........طيب

وغيرها بقى من الحاجات اللى تفرس بجد يعنى .....


نيجى بقى لعمو العريس ...او زي ما بسميه (هارون الرشيدى ) فكره غريبه الاطوار اصبحت مسيطره على فكر معظم الشباب وهي :هوه حد لاقى جواز دلوقتى ...ده البنات على قفى من يشيل (اسفه على اللفظ بس هيه بتتقال كده ) ومن هنا تبدأ المأساه ...ليه كل ولد يملك القدره الماديه على الزواج فاكر نفسه ياما هنا ياما هناك ...يعنى جاب الديب من ديله يعنى ..فاكر نفسه هارون الرشيدى ويبتدى بقى يتشرط ...ويتفرج على بنات الناس ويطلع فيهم القطط الفاطسه ...(بجد ..بجد حاجه تفرس ) طيب يمكن الشاب فى الفتره دى مش بيبقى ناضج كفايه ...وعشان كده فرحان بنفسه الاكثر عجبا بقى هما الاهل ...اهل الشاب طبعا كل ام طبعا بتشوف ابنها ملاك ...عملا بالمثل القائل (القرد فى عين والدته غزال)وتلاقيها بقى بتقول جمل شديدة العجب: (هيه يعنى تطول واحد ذى ابنى ...هيه لاقيه جواز ...ده ان ابنى سيد الرجاله .. هيه بس ترفض وان اجيبله ست ستها....) طب بالامانه كده هيه ممكن توافق حد يقول كده على بنتها...اكيد لا طبعا ...طب ليه بقى البهدله فى بنات الناس (بجد ..بجد حاجه تفرس )
حاجه كمان بقى يتفرسنى اكتر من الشباب ...التغير الشديد المفاجىء فى المعامله بعد كتب الكتاب ..او بعد فتره طويله من الخطوبه بعد ما كان بيتصل ..بقى مقضيها رنات ..وبعد الرنات بقى مقضيها طناش (هيه بقى اللى ترن) بعد انا تحت امرك يا عمى ..وكل طلباتك اوامر .....مش هجيب كذا اصلى مش هقدر ولو مش عاجبك بنتك عندك (اشربها) بعد الرومانسيه والورد وعيد الحب ...بقى فى مشكله كل يوم وخاصة كل عيد ام (مجبتيش هديه ليه لماما..حماتها يعنى)الغريبه انى مش لاقيه للموضوع ده تفسير يعنى المفروض انها بتزداد غلاوه فى قلبه مش تقل ولا يعنى عشان هيه
خلاص بقت تحت ايده ولا يمكن بيحاول يدبح لها القطه من اولها !!!

ملحوظة مهمة جدا الكلام اللى كتبته في البوست ده حصل فعلا وبجد مسجلاها صوت بس من غير صورة ...
فى النهايه عايزه اقول الزواج مودة ورحمة مش حرب دخلينها وزي ما هو ارتباط لأتنين فهو ارتباط لعائلتين وزي ما كل
ام بنتها غاليه عندها فكل شاب برضه غالي عند اهله

دمتم طيبين ومن غير اي فرسة

(:




عواجيز الفرح.....

تنوية : لمعرفة كل جديد في مدونتي الجديدة مجرد فكرة http://mogaredfekra.blogspot.com/

عواجيز الفرح.....


بدأت اجازة الصيف وكالعاده تنهال علينا دعوات الافراح من الاقارب والاصدقاء (ذى ما تكون الناس مستنيه الاجازه بفارغ الصبر).....طبعا طنشت معظم الدعوات نظرا لظروف شغلي (طبعا حاجه تفرس الناس كلها بتخرج وتتفسح وانا مطحونة في الشغل )المهم قررت ان احضر احد هذه الافراح وكان فرح بنت عمي (يعنى قلت افك عن نفسى شويه احسن انفجر )......بس اكتشفت اننا بدل ما افك عن نفسى رحت عشان اتفرس اكتر ما انا مفروسه جاء اليوم الموعود وبدأت استعد انا وجميع افراد الاسره الكريمه للذهاب الى ذلك الفرح .......وبينما انا أعد ملابسى دخلت على والدتى ونظرت الى بعجب قائله:انتى ناويه تلبسى اللبس ده (كنت قد اعددت جيبه جينس وعليها جاكت فاتح اللونو جزمة فلات لونها ملائم للبس ..امال مش فرح بقه)........رديت قائله:وماله اللبس ده ماهو ذى الفل اهوه.....ماما:حد برضه يروح الفرح بجينس ....رديت:وماله ده حتى مريح جدا غير ان الجينس ده موضه فى اى وقت .......ماما:لالالالا سيبك من الكلام ده والبسى حاجه عدله وكمان البسى الجزمه امو كعب طبعا قالت الجمله بغضب شديد وبعد برهه وجدتها تعود قائله :اوعى تكونى ناويه تلبسى النضاره ؟؟ رديت:ومالها بقى النضاره ده انا حتى بحس انها جزء من شخصيتى( وبيني وبينكم نظري ضعف من كتر استخدام الكمبيوتر في شغليوأكتر الوقت كنت بنسي البسها لغاية ما نظري ضعف) ......ماما:لا شخصيتك ولا شخصيتى وعشان طبعا الليله تعدى على خير نفذت كلام ماما ولبست الطقم اللى هيه شايففه انه ملائم والجزمه امو كعب(طبعا مكنتش مرتاحه خالص ما هى راحة الواحد بتبدأ من قدميه) وكمان شيلت النظارة (ودى كانت اول حاجه تفرسنى فى هذه الليله ) ...وهى ان معظم الناس يربطون انوثة البنت بكعب الجزمه وملابسها المزركشه وغيرها من الاشياء العجيبه
نزلنا من البيت واتجهنا الى مكان الفرح ...دخلنا القاعه ووجدت المدعويين قد انقسموا الى جماعتين يفصلهم المكان الذى يجلس فيه العروسين ......اول ما وقعت عيناى على هذا المنظر شعرت وانى قد دخلت الاستاد لحضور مباراه بين فريقى الاهلى والزمالك حيث يأخذ مشجعى كل فريق احدى الجهات (بجد بجد حاجه تفرس ....ليه يعنى يبقى اهل العريس فى ناحيه واهل العروسه فى ناحيه تانيه ...مش الجواز ده بيقرب ما بين الاسرتين ليه احنا بنبعدهم عن بعض ...ولا ده خوف من الاختلاط وانتشار الاوبئه ) وكل ما ابص على طربيزه الاقى حد قاعد وحاجز الطربيزه لبقية العيله(اللى هو مش متأكد هما هيجوا ولا لأ وقريبي منهم) وده تقريبا كان حال معظم الطربيزات (بجد بجد حاجه تفرس...لو اعرف بس اللى اخترع مبدأ الحجز ده كنت قتلته ) وبعد صعوبه وجدنا طربيزه واستقرينا عليها (على فكره احنا كنا من مشجعى الاهلى..قصدى العروسه )............وبعد دقائق من الانتظار وصل العروسين وبدأت مراسم الاحتفال وكانت البدايه بأسماء الله الحسنى ثم مجموعه من الاغانى الدينيه الخاصة بالأفراح (قلت فى نفسى الحمد لله مفيش اغانى هابطه يعنى الواحد ضمن انه مش هيصدع وكمان مفيش ذنوب) ولكنى فوجئت بعد فتره انهم بدءوا يشغلوا اغنية العنب والمولد وغيرها من الاغانى اللى تفرس.....الغريب ان فى ختام الحفله رجعوا شغلوا اغانى دينيه تانى( بجد بجد حاجه تفرس .....لماذا يبدءون ويختمون بأغانى دينيه وفى المنتصف وصله من الاغانى الهابطه ...وكأن المبادىء تتجزأ...وهل يليق بأسماء الله الحسنى ان تنطق فى مكان ثم يتبعها ذلك الهلس ...ولا النا س بتحاول بتضحك على نفسها وبتحاول تخدر ضميرها بتلك المقدمه والخاتمه؟؟؟ ) وبينما انا جالسه وسط هذا الصخب سمعت احدى السيدات تقول (هو العريس ماله مكشر كده ليه ) بينما تقول اخرى (ولا العروسه شايفه عماله تضحك اذاى )........وغيرها من التعليقات التى ينطبق عليها المثل القائل(لا بيعجبه العجب ولا الصيام فى رجب )(بجد بجد حاجه تفرس ....عندما تتحول تلك المناسبه الجميله الى مجرد جلسات نميمه.....وفي وسط سماعي لكلامهم اذا بماما فجأه وبدون مقدمات اصدرت فرمان بأني اقوم من مكاني وأقف جنب باقي بنات العيلة معرفش ليه؟؟ ( أنا أصلا مش قادرة اقف من الكعب اللي لبساه ..ومحدش حاسس بيه) المهم قولت عدي يا ليله وقومت وقفت خمس دقايق ورجعت تاني لمكاني وطبعا ده مش عجب ماما..
وبعد فتره جاءت اللحظه الحاسمه ....انها لحظه بالغة الاهميه ....وهى لحظة افتتاح البوفيه ....بدأ الصراع ...نعم انه الصراع من اجل لقمة العيش ..بالرغم من ان الناس شيك جدا ومستواهم عالى وكانواقاعدين على الطربيزات مرسومين على الاخر لكن الوضع مختلف عند الاكل ...الكل طبعا عمال يملى فى الاطباق وممكن تلاقى حد بيديك بالكوع عشان توسع له او حد يدوسلك على ديل الجيبه ويكعبلك (ففى هذا الصراع جميع الاحتمالات وارده )...طبعا معرفتش اجيب حاجه فى طبقى وأستسلمت للأمر الواقع(وقولت لماما بلهجة عتاب مش كنت جيت بالجيبه الجينس والجزمه الارضى عشان اعرف اتصرف D: )(اللى فرسنى بقى ان بعد الانتهاء من الاكل وجدت الطربيزات مليانه اكل ...يعنى الناس ليه تتخانق وتتصارع وتأخذ اكبر كميه من الاكل وفى الاخر ميكلهوش ويتساب على الطربيزات ...هى طفاسه واهدار للمال وخلاص...بجد بجد حاجه تفرس) انتهى الحفل وعدنا الى منزلنا ولسان حالى (مش كنت قعدت فى البيت قريتلى كلمتين احسن من الفرسه اللى انا فيها دى ...
وبعد هذا الحفل قررت قرار خطير وهو: انى لن اقيم حفلا يوم زفافى .....اما اذا اصر العريس المرتقب على هذه الفكره المجنونه فستكون بالشروط الاتيه :
* زرع كاميرات خفيه فى جميع ارجاء القاعه لتسجيل كل ما يحدث من صغيره او كبيره (عشان اشوف الناس اللى عماله تنم دى ...خاصة اللى بينموا على العروسه وابقى اشوف شغلى معاهم بعد كده)
* عدم تقسيم القاعه الى نصفين (نص لاهل العريس واخر للعروس)وذلك لضمان المساواه وعدم التفرقه العنصريه بين المدعوين
اما ان تكون جميع الاغانى دينيه او كلها هلس(مش حبه كده وحبه كده)
الغاء فكرة البوفيه ..تلك الفكره التى لا تتناسب ومجتمعنا فهى اهدار وتبديد للمال العام(يعنى كل واحد ياكل فى بيته ويريحنا)
أيه رأيكم بقي في قرراتي مش عندي حق؟؟!!!

الخميس، 17 يوليو، 2008

الرجوله...النخوه...الشهامه...الكرامه.......

الرجوله...النخوه...الشهامه...الكرامه..نعم صفات لا توجد الا في فئه معينه من الشباب هذا الزمان وليس كل الشباب فمن لا يملك هذه الصفات موجود بالفعل فى مجتمعاتنا ولا نستطيع ان نغفل تلك الفئة
كنت قد وقفت وقتا طويلا فى المحطه منتظره احد الاتوبيسات العامه (والتى غالبا ما تكون اشبه بعلبة السردين ........فهى شاهد حى شديد التعبير والواقعيه عن مأساة الكثافه السكانيه فى مصر ...او بمعنى ادق فهى اشبه بناقوس يعلن عن وشك انفجار قنبله نوويه موقوته ) المهم جه الاتوبيس وعينك ما تشوف الا النور (انها مباراه من الجرى والشد والجذب يتسابق فيها الجميع ويمكن ان تعتبر نفسك من الفائزين ان استطعت ان تجد شبرا واحدا لتضع به قدميك حتى ولو كان هذا الشبر على السلم الخلفى للاتوبيس) كنت قد اشتركت فى هذه المباراه وفزت بمكان متميز حيثت وقفت خلف مقعد السائق (هذا الموقع شديد التميز حيث تستطيع ان ترصد منه جميع التحركات وتلاحظ جميع الوجوه وهذه هى متعتى فى الحياه) حدثت الكثير من المواقف امام عينى ولكن الموقف الذىاسترعى انتباهى و هزنى هزا ..........انه رجل فى سن والدى اعتقد انه قد يبلغ من العمر خمسون عاما ...تبدو على ملامح وجهه علامات الارهاق الشديد بعد يوم طويل من العمل (فهو على ما يبدو فى طريقه للعوده الى منزله بعد يوم من العمل الشاق)...اللون الابيض يكاد يكسو رأسه الا القليل...كان هذا الرجل قد استطاع الفوز بأحد المقاعد ولكن بعد عشر دقائق وجدته يقوم من على كرسيه ويدعو احدى السيدات للجلوس.........ظننت فى بادىء الامر انه سوف ينزل فى المحطه القادمه ولكنه لم ينزل الا فى نهاية الخط قد يبدو هذا الموقف طبيعيا ..فهو رجل عنده شهامه ونخوه فلم يستطع ان يرى سيده تقف وهو جالس.................ولكن ما استفذنى حقا هو ان الاتوبيس كان ممتلىء بالشباب الجالسون على المقاعد والذين لم يتحرك اى منهم ليجلس تلك السيده التى قد تكون فى سن امهاته بجد بجد حاجه تفرس)
اخذت اقارن بين موقف هذا الرجل الكبير وهؤلاء الشباب حتى اجد فرقا واحدا يفسر ما حدث ........فهو رجل وهم رجال (يعن تقريبا نفس التركيب الفسيولوجى وكمان الهرمونى.........)....هم يعملون طياة اليوم ويعانون من مشاكل الحياه التى تطحن المصريين طحنا وهو ايضا كذلك..............فالفرق الوحيد هو فرق الاجيال فهو من ذلك الجيل الذى كانت تمثل فيه هذه الكلمات (الشهامه..المروءه..النخوه..الرجوله..الكرامه) الحرف الابجديه لقاموسه ....بينما هم من جيل اصبحت فيه هذه الكلمات مهمشه من قاموس الحياه اوبمعنى ادق ممحيه فلم يعد لها وجود الا نادرا .........لقد اصبحت تلك الكلمات موضه قديمه لا تتناسب وعصر العولمه ....لقد فقدت هذه الكلمات معناها حتى اصبحت احرف دون دلاله وبعد هذه المقارنه اخذ هذا الموقف يلح على عقلى مذكره بالكثير من المواقف المشابهه والتى اكتشفت انها لم تمحى من ذاكرتى ولكنها انطبعت تاركه مراره كبيره
*اول موقف تبادر الى ذهنى هو الموقف ذاته الذى اراه كلما ركبت احدى الاتوبيس فالموقف يتكرر بكل تفاصيله مع اختلاف فقط الاشخاص ......فكلما ركبت احدى السيدات الكبيره فى السن الاتوبيس ..اجد كل الشباب اما ينظرون من الشباك بتعمق رهيب(وكأنهم مندمجون فى رؤية لوحه تشكيليه خلابه تفقدهم الوعى والشعور بما حولهم....ولكنى اعلم جيدا انهم يحفظون تلك المناظر عن ظهر قلب وكمان قرفانين منها )اما الفئه العظمى منهم يتظاهرون بالنوم العميق (قال يعنى النوم كبس عليه وتعمقوا فيه فجأه كده) بجد بجد حاجه تفرس

*اما الموقف الثانى فقد رأيته وانا فى عامى الاول من الكليه ..حيث كنا نحرص على حضور المحاضرات حرصا شديدا (انتوا عارفين سذاجة سنه اولى)...المهم كانت المحاضره فى ميعاد مبكر وشديدة الزحام وكان يجلس امامى مجموعه من الطلبه الاولاد الذين قد حجزوا لصديقهم وكان بجوارهم مجموعه من الطالبات الواقفات ...فتقدمت احداهن قائله:حد قاعد هنا...ردوا بكل برود:اه ...قالت:طب ممكن اقعد على ما زميلكوا يجوا ...وبعد تفكير عميق وافقوا(طبعا شهامه غير متوقعه)..........اقتربت المحاضره على الانتهاء حيث لم يتبقى سوى بضع دقائق واذا بزميلهم هذا يحضر (وعلامات النوم على وجهه ...طبعا نايم فى العسل واصحابه هنا حاجزين له )اعتقدت انهم ان يطلبوا من الفتاه ان تقوم خاصه وان المحاضره قربت تخلص(هيتكسفوا يعنى)........فاذا بهم يقولون لها:ممكن تقومى عشان صاحبنا وصل(بجد حاجه تفرس ..يعن متكسفوش وهما بيقوموها..يعنى هى تبقى جايه من بدرى وصاحبهم نايم فى العسل ولمل يشرف سيادته يقومها) طبعا الكل هيقول اللى اوله شرط اخره نور وهما قالولها من الاول ..انا عارفه بس انا بصراحه لو كنت مكانهم وعندى شوية شهامه او مروءه اوحتى شوية دم كنت هتحرج اقومها(يا عم سيبك من الشهامه والكلام الكبير ده ........ده حتى مفيش جنتله

*اخر موقف بقى استفزنى بجد هو خبر قريته فى جريدة المصرى اليوم منذ فتره عنوانه (محلل للايجار وتمليك كمان) وهو عن شاب يدعى محمد وشهرته شمس ..عمره 29 سنه .....كان هذا الشاب قد اعلن فى احد المواقع الاعلانيه على الانترنت انه مستعد للزواج كمحلل لحل اى مشكله بين اى زوجين بسبب الطلاق المتكرر(بجد حاجه تفرس بيعلن كده على النت ومش مكسوف من نفسه......ده حتى اذا بليتم فأستتروا) وكان قد حدد لنفسه تسعيره وهى تختلف حسب ظروف الشخص الذى يتعامل معه (بجد عنده قلب ) ولكنه يقول انها لن تقل فى كل الاحوال عن 2000 جنيه وقد تتعدى 5000 جنيه مع رجال الاعمال (بجد حاجه تفرس يبيع رجولته وكرامته ب5000 جنيه..يا بلالالالالالالالالالالالالاش) ويقول هذا الشاب جمله مستفذه للغايه (اكون برفان بفلوس احسن من كحيان من غير ولا مليم ..............يعنى عارف انه هيبقى برفان مش راجل ومع ذلك ولا همه بجد حاجه تفرس)
ياتري بقي انا لسه مفروسة علي الفاضي والا فعلا دي حاجة تفرس؟؟

الثلاثاء، 15 يوليو، 2008

كيف تسخر من المرأه المصريه؟؟؟؟؟؟

كنت قد استيقظت من النوم (صعبان عليه اسيب السرير ) المهم قاومت نفسى وقمت من سريرى وداخلى رغبه ملحه فى رؤية صديقاتي بعد ثلاثة ايام من الجلوس بالبيت ....فكنت قد أشتقت لهم بشدة وأشتقت أيضا للرغي معاهم ..المهم كنت معزومة عند أعز صديقاتي قالت تعزيمنا بعد روجعها من شهر العسل ( عقبال كل البنات يارب .. ومنهم انا طبعا ..)
ووصلت عندها ولاقيت الكل موجودين وبعد ما سلمت على اصحابى ورغيت معاهم شويه دخل أبن عمها الدكتور مع والدته فحبيت انا أستأذن بهدوء رفضت صديقتي و طبعا الأخ الدكتور حب يبين لنا قد أنه مثقف ؟؟!! وبدأ يستعرض معلوماته وحدث ما لم اكن اتوقعه !!!!
فبدلا من أثارة مناقشة مفيدة وعلمية تلقينا محاضره يمكن ان تطلق عليها
(كيف تسخر من المرأه المصريه؟؟؟؟؟؟).........
احقاقا للحق الأخ الدكتور فعلا مثقف لكن .. ثقافة أمريكاني وبرغم من أنه يشعر من امامه بتحضره ورقيه لكنه يحمل فى ذهنه فكره شديدة السوء عن المرأه المصريه بصفه عامه والفتيات المحجبات بصفه خاصه بدأ كلامه وتطرق فى حديثه الى موضوع (اسباب استرجال الفتيات المحجبات وخاصة الملتزمات منهم )
وتكلم فى هذا الموضوع باستفاضه بطريقه علميه بحته ممزوجه بسخريه شديده تفطسك من الضحك واخذ ينصح أخوه بعدم الزواج من الفتيات المحجبات وكأنها مصيبه يحذر منها
ثم اخذ يتحدث عن المرأه المصريه الحامل وما تحمله اذهانها من معتقدات وموروثات قديمه ثم اخذ يقلد مشية المرأه المصريه الحامل وفى كل هذا يكرر عباره حفظتها عن ظهر قلب
(egyptian woman is an egyptian syndrome)
( وطبعا أكثر كلامة باللغة الأنجليزية نوع من الفزلكة يعني ....)
لا استطيع ان اصف لكم نوبة الضحك التى سيطرت على زوج أحدي صديقاتي أيضا أخو الدكتور المزعوم طبعا مزقتتين امابعض من صديقاتي فحدث ولا حرج قد اصابتهم نوبه من الضحك تكاد تفقد الوعى (انتوا عارفين البنات)ولكنهم يضحكن اعمالا للمثل اللى بيقول(هم يضحك وهم يبكى).....
ولكن من وجهه نظري ( وطبعا معجبتش ناس كتير..) انه لم يراعى مشاعر الموجودين (ومنهم زوجته التي كانت مدعوة مثلنا ..)
وما سببه لنا من ضيق انه لم يشعر بكم الاحراج الذى شعرنا به (دى مش حاجه تفرس وبس دى تجنن كمان)
ولكن بعد كل هذا سألت نفسى سؤالا ......لماذا رغم كل ما قاله هذا الدكتور عن المرأه فهو متزوج(مش دى حاجه تفرس )
او بمعنى ادق لماذا رغم كل ما يردده الرجال من عبارات عن المرأه يبحثون عنها دائما (مش دى حاجه تفرس )
وبعد تفكر عميق حمدت الله على نعمه لم اكن اعرف قيمتها من قبل وهى ان الله قد وضع داخل كل رجل الرغبه فى البحث عن والتفكير فى المرأه ........
ان الله قد جعل الرجل يحتاج الى المرأه ........فلولا هذا كنا نحن النساء من الانواع المنقرضه منذ الاف السنين (تبعا لقوانين الحياه التى تقول ان البقاء للاقوى)........فلولا حاجة الرجال الينا لافترسونا منذ زمن بعيد ........نحمد الله علي كل حال
عارفه انى طولت عليكوا بس يبقى السؤال هل انا مفروسه على الفاضى ولا اللى قاله الدكتور يستحق الفرسه حقا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

الاثنين، 14 يوليو، 2008

هو أنا مفروسة علي الفاضي ؟؟؟؟؟؟!!!

كنت قد رجعت من شغلي وكعادتى اجلس مع أمي الحبيبة وشغاله رغى وحكاوى عن كل ما حصل فى اليوم
وفي وقت ما كنت مندمجه اندماجا شديدا للغاية لاحظت امى انى اكرر كثير(واللى فارسنى وخنقني بقى يا ستى كذا وكذا .........)
فكنت لا انطق كلمتين
من غير ما أقول فى وسط الكلام الجملة دي فقاطعتنى امى قائله (انتى يا بنتى دائما كده مفروسه ربنا يشفى... طبعا هي
مش تقصد أني مجنونه ولا حاجة)

بس بيني وبينكم حسيت اني مريضه نفسيه واحتاج حتما لعلاج نفسى وتابعت امى الحبيبه حديثها قا ئله
(اهو انتى على رأى المثل لا بيعجبك العجب ولا الصيام فى رجب)
وكأنها مصره على اشعارى بأننى غريبه ولست طبيعيه
قلت أقوم أنام شوية لكن كلمة امى ترن فى اذنى(هو انتى يابنتى دائما مفروسه كده)!!!
والسؤال نفسه كان بيلح على عقلى بعد ما خصلت كلام (هو انا فعلا مفروسه على الفاضى..........ومعقول كل اللي
بيحصل ده مش محتاج أني أتفرس ؟؟!! )
وبعد تفكير عميق قررت ان اكتب لكم علي اللي فرسني واعرضها عليكم يمكن الآقي حد مقدر فرستي وأتمني حد منكم
يجاوبني بعد كده علي
سؤالي اللي لسه بيدور بعقلي (هو انا مفروسه على الفاضى ...........والا حوالينا في فعلا أشياء تستحق الفرسة؟؟؟)
انتظروني قريبا ....